استثناء قسمي الكردي والسرياني من شرط المعدل وتوفير زمالتين دراسيتين في كوريا

46 views0

    

 اعلن وزير التعليم العالي والبحث العلمي أ.د عبد ذياب العجيلي استثناء المتقدمين من خريجي الإعدادية بفرعيها (العلمي والأدبي) للدراسة المسائية في قسمي الكردي والسرياني من شرط المعدل، والتوسع في القبول.

وقال العجيلي وخلال زيارته لكلية اللغات "ان الهدف من اعتماد هذا المبدأ هو إتاحة الفرصة للطلبة الذين يرغبون إكمال دراستهم الجامعية دون ان يكون لذلك تأثير سلبي في سريان العملية التعليمية".

واشار  العجيلي الى أهمية العميد ورئيس القسم في توجيه العملية التعليمية بالشكل الذي يتناسب مع الخطط التي تسعى الوزارة إلى تحقيقها لاسيما وان تحقيق ضمان الجودة للحصول على الاعتماد الدولي الذي يجعل من الشهادة الجامعية للطالب العراقي في خارج العراق محط اهتمام من الآخرين، ولا يأتي هذا إلا من خلال التركيز على المناهج الدراسية وتطويرها وتفعيل دور البحث العلمي، فضلا عن دورهم في تحقيق التوأمة مع الكليات المناظرة في الجامعات الرصينة وتفعيل الاتفاقيات العلمية.

وفي سياق اخر , اعلنت دائرة البعثات والعلاقات الثقافية في وزارة التعليم العالي والبحث العلمي عن توفر زمالتين دراسيتين ممنوحة للعراق من ممثلية وكالة التعاون الدولي الكورية للحصول على شهادة الدبلوم العالي.

وقال مصدر مسؤول في الدائرة "ان ممثلية وكالة التعاون الدولي الكورية منحت العراق زمالتين دراسيتين للحصول على شهادة الدبلوم العالي في مجالي الاقتصاد الكوري والتعاون التنموي و مدة الدراسة ستكون سنة واحدة ولا تعادل الشهادة الممنوحة بشهادة الماجستير من الحقوق والامتيازات ولا يمنح أساسها أي لقب علمي على وفق الشروط والضوابط المعتمدة في الترشيح للزمالات الدراسية.

ووجه المصدر أقسام العلاقات الثقافية الى تسمية مرشح واحد على ضوء الخلفية العلمية للمتقدمين واعتماد مبدأ المنافسة في اختيار المرشحين على وفق الضوابط المعتمدة في استمارة المفاضلة بين المتقدمين للزمالات الدراسية.

وبين "ان من الشروط الواجب توافرها في المرشح ان لا يكون منتسبا للدراسات العليا داخل العراق وان لا يقل معدل المتقدم عن (70%) وان تكون مدته الوظيفية لا تقل عن سنتين بعد آخر شهادة، وان يتراوح عمر المتقدم بين (23-40)، علاوة على جلب المستمسكات المطلوبة و ان اخر موعد للتقديم في دائرة البعثات والعلاقات الثقافية في الوزارة يوم الأحد الموافق 17/10/2010".

علق باستخدام فيسبوك

تعليقات