الانتهاء من ترميم المساجد المدمرة في الفلوجة

42 views0

 

 اكدت مديرية الوقف السني في الفلوجة ان كودرها الهندسية تمكنت وبفترة قياسية من الأنتهاء من اعادة تأهيل جميع المساجد التي تعرضت للدمار الشامل او الجزئي من جراء العمليات العسكرية التي شهدتها المدينة بين عامي 2005 وعام 2007 بين قوات الأحتلال والمجاميع المسلحة.

وصرح مدير الوقف في الفلوجة الشيخ طارق علي "ان عملية تأهيل المساجد وأعادة ترميمها تمت من قبل الكوادر الهندسية في المديرية التي بذلت جهودا استثنائية من اجل اعادة ما دمرته المجاميع المسلحة وقوات الأحتلال والتي جعلت من المساجد اهدافا عسكرية مما ادى الى تدمير العديد من منارات المساجد والتي تطلب اعادة بناءها جهودا كبيرة كونها تكون بأرتفاعات عالية وتزينها النقوش الأسلامية التي تستغرق وقت اضافيا نظرا لدقتها".

وتابع "ان المديرية انجزت جميع الاعمال التي اوكلت اليها وبفترة قياسية برغم توترالوضع الأمني بين الحين والأخر في المدينة الا ان عزيمة كوادرنا والدعم اللا محدود من قبل المديرية العامة للوقف السني في بغداد اثمرت عن اعادة تأهيل وبناء جميع المساجد المدمرة في الفلوجة ونواحيها مما ولد ارتياحا لدى اهالي المدينة" ،موضحا "ان المديرية جهزت جميع المساجد بأجهزة تبريد وتدفئة وأجهزة صوتية وتوفير جميع المستلزمات الأخرى التي يحتاجها أئمة وخطباء المساجد لاقامة الدورات القرانية والأحتفالات الدينية".

 

 

علق باستخدام فيسبوك

تعليقات