الخارجية : ان انسحاب القوات الاميركية لايعني تخليها عن العراق

31 views0

 

اعلنت وزارة الخارجية في بيان لها بمناسبة استكمال انسحاب القوات الأمريكية المقاتلة من العراق في 3182010 "أن انسحاب القوات الامريكية لايعني بأي حال من الاحوال تخلي الولايات المتحدة عن الالتزام بمسؤولياتها تجاه العراق".

صرحت الخارجية في بيانها " إن الولايات المتحدة الامريكية تستكمل انسحاب قواتها القتالية العاملة من العراق بنهاية يوم 3182010, استناداً الى الاتفاق بين جمهورية العراق والولايات المتحدة الامريكية بشأن انسحاب القوات الامريكية من العراق وتنظيم انشطتها خلال وجودها المؤقت فيه والموقع في 17112008, بعد ان اثبتت قوات الامن العراقية قدرتها على فرض الأمن في جميع انحاء العراق".

واكد بيان الوزارة، "أن انسحاب القوات الامريكية لايعني بأي حال من الاحوال تخلي الولايات المتحدة عن الالتزام بمسؤولياتها المنصوص عليها في الفقرة (1) من المادة السابعة والعشرين من الاتفاق فيما يتعلق بمساعدة العراق عند نشوء اي خطر خارجي او داخلي او وقوع عدوان ما عليه, من شأنه انتهاك سيادته او استقلاله السياسي او وحدة اراضيه او مياهه او اجوائه, او تهديد نظامه الديمقراطي او مؤسساته المنتخبة واتخاذ الاجراءات المناسبة لردع مثل هذا التهديد".

واظهرت وزارة الخارجية في بيانها عن تقديرها لما قامت به الولايات المتحدة من جهود من اجل مساعدة الشعب العراقي في تأسيس نظام ديمقراطي واقامة حكومة بموجب الدستور، مؤكدة ثقتها الكبيرة بقدرات القوات الامنية الوطنية في تحمل مسؤولياتها التاريخية في حماية تلك المكتسبات وفي توفير الامن وتعزيز سيادة القانون. 

علق باستخدام فيسبوك

تعليقات