تظاهرة في شارع المتنبي احتجاجا على مصادرة الحريات الصحفية

96 views0

  

تظاهر المئات من الصحفيين ونواب وسياسيون عراقيون احتجاجا على قيام السلطات العراقية بـ"مصادرة الحريات الصحفية" و"تحجيم" دور الصحافة، والدعوة إلى عدم إقحام الصحفيين في الصراع السياسي على المناصب، والمطالبة بالإسراع في إقرار قانون حماية الصحفيين.

 

واحتشد المتظاهرون في شارع المتنبي، في ظل إجراءات أمنية مشددة ونشر عدد كبير من قوات الجيش والشرطة وإغلاق محال بيع الكتب والإصدارات، بدعوى توفير الحماية للمتظاهرين.

 

وقال اللواء قاسم عطاء المتحدث العسكري العراقي في تصريح صحفي: "إن الإجراءات الأمنية جاءت من أجل توفير الحماية للمتظاهرين ومنع تسلل الجماعات المسلحة وتنفيذ أعمال إجرامية".

 

وأضاف: "دورنا توفير الأمن وتفتيش جميع العربات والسيارات بالقرب من مكان المظاهرة، ولا صحة لمنع سيارة النقل المباشر لعدد من المحطات الفضائية من القيام بنقل وقائع هذه المظاهرة".

 

ودعت النائبة زينب الكناني عضو البرلمان العراقي حكومة المالكي إلى الابتعاد عن "سياسة تكميم الأفواه".

 

وقالت: "إن البرلمان العراقي مطالب اليوم، أكثر من أي وقت مضى، بالإسراع في إصدار قانون حماية الصحفيين، لتوفير أجواء آمنة وحرية للصحافة في العراق التي كفلها الدستور العراقي".*

علق باستخدام فيسبوك

تعليقات