الزواج الكردي . . بين الماضي والحاضر

125 views0

علي عمر – اربيل

 

للأكراد عادات وتقاليد تختلف كثيرا عن تلك التي يتبناها إخوانهم العرب في العراق . .

ثقافة دسمة ، وأسلوب حياة متميز ، تستحق منا ان نعاين عليها ، فمن بين هذه العادات يبرز الزواج الكردي الذي يمتلئ ماضيه وحاضره بروايات لتدون لثقافة يحتفظ الكرد ببعض منها ويدع البعض الآخر للتاريخ . .

كاكا سن ، وماموستا ضرار – كلمة ماموستا تعني الإستاذ – ، وكاكا حكمت ، رجال من مختلف الأزمنة الكردية ، يقطنون في مدينة أربيل العراقية ،  تحدثوا لموقع عراقي عن قصة الزواج الكردي .  .

 

في الماضي . . في الحاضر . .

كاكا سن تحدث عن الزواج في الماضي ، حيث تكلم لنا عن تجربته الشخصية فقال "لم أشاهد زوجتي إلى يوم زواجي ، وأبي هددني حين مسكت العقد منها بأن لا أمر من أمام بيتها" .

أكد كلامه ماموستا ضرار حينما ذكر ان الشاب الذي يريد ان يتزوج ، يقطع المهر دون ان يكون قد رأى عروسته ، واستدرك قائلا "لكن الزمن تغير الآن ، فالشاب يرى عروسته قبل ان يقطع المهر ويخرج معها ويتحدثون سوية" .

أما بخصوص رأي البنت في الزواج ، فقد أشار كاكا سن إلى انه في الماضي كان الأب لا يسأل البنت رأيها ، على عكس الآن فالرأي الأول والاخير للبنت في مسألة زواجها .

وتحولنا للحديث معهم حول الزواج ما بين الماضي والحاضر ، فأكدوا جميعا إلى أن كل شيء أختلف إلا الدبكة الكردية ، التي ما زالت تصر على بقائها ضمن الثقافة الكردية .  .

فقد قال كاكا سن "في الماضي كنا نزف العريسين ، ومن ثم نقيم حفلة يحضر فيها جميع أهالي القرية ، ويدبكون الدبكة الكردية المترافقة مع انغام "الطبل والزرنة" ، حيث كانت هناك أعراس تستمر فيها الدبكات لمدة سبعة أيام كاملة " .

في حين تطرق ماموستا ضرار إلى الأكلات التي كانت تقدم حيث قال "كانوا يقدمون أكلة الكبة والتي كانت مكونة من برغل وبيض وبصل ومرقة " ، لكنه تأسف على غياب هذا الامر في أعراس اليوم حيث استعيضت عنها بالأكلات السريعة .

وفي الحديث عن حفلات الزواج في الحاضر فقد تكلم ماموستا ضرار عن هذا الأمر فقال "أصبحت من العادات المتعارف عليها في الزواج هو إقامة "مولدية" في ليلة ما قبل الزفاف ، حيث يجتمع الناس في المساجد ويستمعون الى المدائح النبوية وتوزع عليها الحلوى" ، وتابع ماموستا ضرار "هذه العادة ظهرت بسبب ان كبار السن ورجال الدين لا يقبلون حضور الزفاف المختلط والذي يكون في يوم الزفاف حيث يجتمع الناس ليدبكوا الدبكة الكردية ترافقها الأغاني الكردية" .

فيما ذكر كاكا حكمت أنه في القرى ما زالت العادة على ان يكون يوم الزفاف في يوم الجمعة ، حيث تكون الوليمة قبل صلاة الجمعة ، وبعد الصلاة يأتون بالعروسة الى بيت زوجها .

 

طرائف وغرائب الزواج .  .

إستمتعنا بالحديث كثيرا مع كاكا سن لكن صعوبة الترجمة أعاقت خروجنا معه بمعلومات كثيرة وقصص شيقة ، لكنه ذكر لنا قصصا طريفة وغريبة في الزواج كانت تحدث في الماضي ، فعندما كنا نتحدث اليه كان يقف بجانبنا رجل يبلغ الأربعين من عمره فأشر عليه وقال "هذا الرجل كان زفاف والديه على حمار" ، وأشار إلى رجل آخر فقال "أما هذا الرجل ففي يوم زفاف والدته كانت القرية كلها فائضة بسبب الأمطار فحملت والدته – العروس-  على كتفي وذهبت بها إلى بيت زوجها " .

وأضاف كاكا سن انه من كان يريد ان يتزوج بفتاة كان يجب عليه ان يهدي لخال الفتاة مسدسا او نقودا ، وكان هذا الامر لازما لا تراجع عنه  .

 

كصة . . بكصة . .

كصة بكصة ، مصطلح اشتهر كثيرا في الزواج تحدث لنا عنها كاكا حكمت ، حيث يقصد به ان يتزوج رجلان من اخت كل واحد منهما حسب الإتفاق ، وقد كانت هذه الطريقة في الزواج منتشرة في الماضي عند الأكراد ، لكنها بدأت تندثر يوما بعد يوم . .

ومن الظواهر الغريبة في هذا النوع من الزواج هو ان يكون زواج الطرفين بنفس اليوم والدقيقة ! ! ، وإذا حصلت مشكلة ما بين زوجين وحصل الطلاق ، فيجب على الطرف الثاني ان يطلق حتى ولو لم تكن بينهم أية مشاكل ، وإن مضى على الزواج سنوات وأنتج منه الأولاد والبنات ! ! . .

ويبقى الزواج الكردي يحمل بصمة متميزة ، وبالرغم من محاولة حاضره ان يلقي بسلبيات الماضي ويقتنص بعضا من ثقافات الآخرين ، إلا التوقيع الكردي يبقى واضحا فيه . .

علق باستخدام فيسبوك

تعليقات