مؤسسة بنيان للعمران البشري تحل ضيفا على موقع عراقي

207 views0

  

أجرى الحوار : محمود رياض

 

  من السهل جدا أن تبني شيئاً ما .. لكن الأصعب من ذلك هو عمران هذا الشيء .. مؤسسة بنيان ساهمت ومازالت تساهم في البناء والعمران ، عملت وراء الكواليس فحصدت الكثير ، وكان لموقع عراقي وقفة مع هذه المؤسسة متمثلة بمديرها الأستاذ قصي رياض فكان هذا الحوار …

 

عراقي : أرحب بك أستاذ قصي في موقع عراقي

  أهلا وسهلا بكم

 

عراقي : ما هي البطاقة الشخصية لمؤسسة بنيان (متى واين وكيف نشأت هذه المؤسسة) ؟

  استجابة لحاجة المجتمع إلى الكوادر والطاقات البشرية المؤهلة للنهوض بالمسؤوليات التي يفرضها الواقع العراقي بأوجهه المختلفة ، السياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية

أنشأت مؤسسة بنيان للعمران البشري في محافظة نينوى فعليا في عام 2005 من اجل المساهمة في بناء قدرة الإنسان على النهوض بالدور المطلوب لتجاوز الأزمة التي يعيشها البلد انطلاقا من موارده وإمكانياته الذاتية المادية والبشرية وذلك من خلال برامج وآليات التنمية البشرية القائمة على اكتشاف المواهب واستثمار الطاقات وتنمية المهارات وتفعيل صيغ التعاون والعمل المشترك بين شرائح المجتمع وفئاته المختلفة بما يتيح أمام الفرد إمكانية اكبر للتأثير في الواقع وفرص أوسع للمساهمة في إعادة تشكيله بأكفأ الطرق واقل التضحيات .

 

عراقي: برايك هل هنالك حاجة ملحة لوجود مثل هكذا مؤسسات في العراق ؟

  العمل المؤسساتي ضمن المجتمع المدني يتطلب جهودا كثيرة وتفكير تنموي باتجاه تطوير القابليات ورفع الكفاءات ومؤسسة بنيان للعمران البشري ساهمت وستساهم بشكل او بآخر في هذا المضمار .

 

عراقي : ما هي ابرز النشاطات التي قمتم بها خلال السنوات الماضية ؟

  قمنا بالعديد من النشاطات خلال السنوات الماضية ففي عام 2004 قمنا بتنظيم دورة استهدفت طلبة الدراسات العليا في جامعة الموصل والاساتذة الجامعيين فيها حملت عنوان (نظريات المعرفة الإسلامية) انجزت هذه الدورة خلال صيف 2004 أي قبل افتتاح المؤسسة بشكل رسمي .

اما بالنسبة لعام 2005 فقد قمنا بالعديد من الانشطة الطلابية تمثلت بتنظيم ثلاث دورات متواصلة حملت عنوان (العمل الطلابي أسسه والياته) كان الهدف من هذه الدورات هو توعية الطلبة بقضية العمل الطلابي واهميته للنهوض بالواقع الطلابي استهدف في هذه الدورات طلبة وطالبات جامعة الموصل فضلا عن العديد من اعضاء مؤسسات المجتمع المدني العاملة في المدينة والتي تعنى بالشؤون الطلابية ، ورغبة منا في تطوير مؤسسات المجتمع المدني العاملة في المحافظة اعددنا دورة حملت عنوان (الإدارة الرشيدة في مؤسسات المجتمع المدني)  هذا على صعيد مؤسسات المجتمع المدني اما بالنسبة للأحزاب والكيانات السياسية فكان لمؤسستنا الدور الفعال في توعيتهم بعمليات استطلاع الراي والعمل الميداني فقمنا بأنجاز دورة (العمل الميداني والمسح واستطلاع الرأي) وكذلك كان لنا دورات عديدة في ( تنظيم الحملات الانتخابية ، وحل النزاع والتفاوض ، بناء القدرات في مؤسسات المجتمع المدني ، مخيم تنمية اليافعين ) والكثير من الدورات والمخيمات الشبابية المختلفة .

ولشقائق الرجال نصيب كبير من انجازاتنا فقد قمنا بالعديد من الدورات التطويرية لتنمية قدرات المرآة الموصلية فقد قمنا بتنظيم دورات في   (حل النزاع ضمن مشروع المرأة القيادية وبناء السلام  ، بناء القدرات ضمن مشروع المرأة القيادية وبناء السلام ، كتيب المرأة القيادية وبناء السلام ) اما على صعيد الندوات فقد نظمنا ندوات حول وقفات مع حقوق المرأة ضمن مشروع المرأة القيادية وبناء السلام .

 

عراقي : اذا اردنا التطرق الى الكوادر العاملة في المؤسسة من هم وما هي اختصاصاتهم ؟

  نمتلك في مؤسستنا العديد من الاختصاصات المختلفة واغلب هذه الكوادر من حملة الشهادات العليا فلدينا اختصاصيين في  ( اللغة العربية ، العلاقات الدولية ، الأدب ، نثربولوجيا ثقافية ، تاريخ معاصر ، الاقتصاد ، الهندسة  و علم النفس )

اما المجالات التي يتم العمل عليها في المؤسسة من قبل اعضاء الهيئة الادارية فهي ( حل النزاع ، بناء القدرات ، المشاريع التنموية ، تنمية اليافعين ، المحادثة الانكليزية البرمجة اللغوية العصبية ، القيادة  و اعداد الكوادر ) .

 

عراقي : خلال السنوات الماضية هل لاحظتم تفاعل كبير من الشارع الموصلي معكم ؟

  بالطبع الوضع الامني في المحافظة يلعب دورا كبيرا في مستوى الشفافية التي يمكن ان تمارس من قبل المؤسسات داخل الشارع لكن بصورة عامة اثبتت المؤسسة حضورها في الشارع الموصلي بشكل مباشر او غير مباشر من خلال النشاطات والفعاليات التي نفذتها في المحافظة .

 

عراقي : هل تؤمن مؤسستكم بضرورة عقد الشراكات مع المؤسسات الاخرى ؟ لماذا ؟ وما هي ابرز تلك الشراكات ؟  

  بالطبع هناك جدية في هذه المسالة والمؤسسة تؤمن ان الشراكة والتشبيك مع المؤسسات يحقق الأهداف بصورة اكبر وبنيان لها شراكات كبيرة خاصة خلال لسنوات الثلاث الماضية ،

فقد قمنا بالعديد من المشاريع و الدورات المشتركة مع عدد كبير من مؤسسات المجتمع المدني داخل العراق وخارجه وهي :  

1.     مشروع تنمية اليافعين بالتعاون مع مؤسسة شباب الغد في العراق .

2.     مشروع حل النزاع وبناء القدرات بالتعاون مع منتدى التنمية والثقافة والحوار في بيروت

3.     مشروع المرأة القيادية وبناء السلام بالتعاون مع منتدى التنمية والثقافة الحوار في بيروت

4.     مشروع العطاء للبناء والسلام بالتعاون مع منتدى التنمية والثقافة الحوار في بيروت .

5.     مشروع المصالحة الوطنية بالتعاون مع وزارة حقوق الإنسان .

6.     مشروع العمل الطلابي بالتعاون مع رابطة الطلبة والشباب العراقية.

7.     دورة تدريب المدربين بالتعاون مع مؤسسة انتراك الدولية

8.     دورة تطوير العمل في مجال حقوق الإنسان بالتعاون مع اللجنة الدولية لحقوق الإنسان في عمان .

9.     دورات في إعداد وتنفيذ المشاريع بالتعاون مع مؤسسة المرتقى العراقية للتنمية البشرية .

10.     ندوات بالتعاون مع مديرية التربية في المحافظة حول التطوير التدريسي وإعداد الكوادر العلمية بالإضافة إلى التثقيف في موضوع بناء السلام لدى الطلبة .

 

عراقي : ما هي خططتكم المستقلية ؟

  في الحقية لدينا العديد من المشاريع المستقبلية ومنها :

1. انشاء مركز ثقافي تابع للمؤسسة يضم قاعات للمطالعة والحاسوب فضلا عن التخطيط لاعداد برامج متطورة في ثقافة اللاعنف .

2.  تطوير المكتب الاستشاري في المؤسسة لتقديم الخدمات للمجتمع .

3.  دورات متطورة في المحادثة الانكليزية .

4.  اعداد مدربين اكفاء في مجالات التنمية البشرية .

5.  تفعيل التعاون مع مؤسسات المجتمع المدني بصورة مرنة .

6. انشاء مكاتب تابعة للمؤسسة خارج المحافظة لمتابعة تنفيذ المشاريع وضم اكبر عدد ممكن من الفئات المستهدفة بالاضافة الى التنوع الاثني والثقافي.

7. متابعة وتقييم للمشاريع المنفذة من قبل المؤسسة على المجتمع بغية تحقيق قدر اكبر من التطور والتقدم في المجالات المختلفة .

 

عراقي : كلمة أخيرة

  شكرا للمبادرة الجميلة أتمنى لكم الموفقية والنجاح خدمة للعراق .

 

 

علق باستخدام فيسبوك

تعليقات