بإمكانك تخزين بياناتك الطبية على الانترنيت مع “جوجل هيلث”

103 views0

  اعداد: الزهيري

أصبح بإمكان مستخدمي “جوجل هيلث” أن يخزنوا عبر الإنترنت “وصيتهم الطبية” المتعلقة بسنوات حياتهم الأخيرة، بغية إعطاء التعليمات لأطبائهم وعائلتهم في حال اصبحوا عاجزين عن التواصل مع الغير.

وتضع “جوجل هيلث” على هذا النحو في متناول مستخدمي الإنترنت استمارة يمكنهم من طريقها أن يشرحوا الإجراءات التي قد يرغبون في أن يخضعهم لها أطباؤهم، وتلك التي يرفضونها في حال اشتد عليهم المرض أو أصيبوا على نحو بالغ جداً إلى درجة تعذر عليهم التعبير عن رغباتهم.

و”جوجل هيلث” خدمة مجانية أطلقت في مايو من العام 2008 وتسمح لمستخدمي الشبكة الافتراضية بتخزين بياناتهم الطبية على الإنترنت والإشراف عليها، وقد تم وضع هذه الاستمارة بمساعدة هيئة متخصصة في رعاية المسنين.

ويمكن الحصول عليها مجاناً وإدخال التعديلات عليها بحسب القوانين المطبقة في مختلف الولايات الأمريكية، على ما يشير روني زيجير وجولي ويلنير من فريق “جوجل هيلث”، وقد كتبا على مدونة جوجل الرسمية “تمكنكم هذه الخدمة من تحديد طلباتكم خلال أعوام حياتكم الأخيرة وتجعل أطباؤكم وأسركم يمتثلون إلى رغباتكم في حال فقدتم القدرة على التعبير.

واقترحت “جوجل هيلث” قبل فترة وجيزة على مستخدميها أن يتبادلوا البيانات الطبية المخزنة عبر الإنترنت مع أقربائهم أو أطبائهم.

ويؤكد زيجير ويلنير أن الهدف هو أن تتم رعاية المرضى من خلال المرور بأقل عدد ممكن من المعاملات.

 

علق باستخدام فيسبوك

تعليقات