خمسة أشقاء مصريين يهجرون مدارسهم هربا من جدهم “عبيط”

94 views0

 

"يا عبيط"، نداء أغضب ٥ أشقاء ودفعهم إلى ترك مدارسهم، ورفضوا الذهاب إليها مرة أخرى، واشترطوا للعودة أن يكف المدرسون عن ندائهم به.

النداء لم يكن بقصد الإهانة، حسب تأكيد المدرسين، حيث كانوا ينادون الأشقاء الخمسة باسم جدهم "عبيط"، لكن الاسم أصابهم بحالة من الضيق، كرهوا بسببه المدرسة، حيث يتعرضون لسخرية أصدقائهم، فقرروا مقاطعتها إلى أن يتم حل مشكلتهم.

ياسين وأحمد ومحمود وزينب وإسراء، طالبوا والدهم "محمد"، قبل قرار المقاطعة، بمغادرة قريتهم "العليقات" مركز قوص محافظة قنا، وتغيير اسم جدهم فى الأوراق الرسمية. 

محمد عبيط خليل "45 سنة"، والد الأشقاء الخمسة ويعملسائقاً فى الغردقة، أكد أن أبناءه الخمسة فى المرحلتين الابتدائية والإعدادية،وأنهم انقطعوا عن الدراسة بسبب مناداتهم باسم جدهم، والاستهزاء بهم بسبب دلالةالاسم.

وقال: "عرفت من والدي رحمه الله أن جدتى ذهبت لزيارة أحد الأولياءفى القرية، وكان اسمه "عبيط" ويقع ضريحه إلى جوار مقام سيدى عبدالرحمن القنائى،ونذرت هناك أنها إذا أنجبت ذكراً ستسميه "عبيط" وهو ما حدث بالفعل، وعندما حاولتإقناع والدي بتغيير اسمه، رفض وأوصاني بعدم تغييره".

محمد يؤكد أنه يفتخربالاسم ولا يمثل له مشكلة، لكنه قرر مخالفة وصية والده وتنفيذ طلب أبنائه الذينأصيبوا بحالة نفسية سيئة، وحتى يعودوا إلى مدارسهم مرة أخرى، وقدم طلباً بتغييرالاسم من "عبيط" إلى "إبراهيم".

وقال: "أناشد المسؤولين في وزارة العدلوالداخلية، سرعة تغيير الاسم من أجل مستقبل أبنائي الذين قاطعوا الامتحانات هذاالعام بسبب اسم جدهم". 

 

علق باستخدام فيسبوك

تعليقات