بطل العراق أنهى حلم الزوراء

117 views0

أنهى نادي أربيل (بطل العراق) حلم شقيقه الزوراء ببلوغ ربع نهائي كأس الاتحاد الآسيوي في المباراة التي أقيمت ضمن دور الـ16 على ستاد (مكتوم) الخاص بنادي الشباب في امارة دبي الاماراتية.

وعانى الزوراء كثيراً بسبب فقدانه ثلاثة لاعبين مميزين هم: خارج اليسار سجاد حسين وصانع الألعاب حيدر صباح والمهاجم عمر كاظم بسبب تلقيهم جميعهم بطاقات ملونة سابقة، بالتالي فرض أربيل سيطرته منذ البداية حتى جاءت د (44) عندما لعب الظهير الأيمن الدولي سامال سعيد مجبل كرة طويلة من خلف مدافعي الزوراء ليستقبلها المهاجم الدولي أحمد صلاح ويسدد بيساره على يسار الحارس الدولي محمد كاصد، منهيا الشوط الأول بتقدم أربيل بهدف نظيف.

وفي الشوط الثاني، واصل أربيل أفضليته واستغل ضربة ركنية نفذها حسين عبدالواحد الى رأس المهاجم الدولي لؤي صلاح الذي لعبها الى القائم الذي أدخلها الشباك د (68).

وفي د (70) عزز لاعب الارتكاز الدولي أحمد عبد علي (كوبي) تفوق أربيل بهدف ثالث عندما استغل كرة مبعدة من الحارس محمد كاصد لكن الكرة وجدت قدم (كوبي) الذي سددها من منتصف الملعب وبالمباشر معلنا عن أحد أجمل أهداف البطولة هذا الموسم، وكان (كوبي) قد اشترك بدلا من قائد أربيل أحمد صلاح د (65).

ولم ييأس لاعبو الزوراء وقلصوا الفارق عبر مدافعهم عدنان عطية د (77) بعد متابعته داخل الـ6 ياردات عرضية علي يوسف الذي تخطى سامال سعيد مجبل.

وعند د (91) حصل الزوراء على كرة ثابتة نفذها الظهير الأيسر الدولي أوس ابراهيم فترتطم بيد الظهير الأيسر الدولي ياسر رعد ليعلن الحكم القطري عبدالرحمن عبدو عن ركلة جزاء سددها أوس د (93) ولكنه أطاح بها الى خارج الملعب لتنتهي المباراة بفوز أربيل (3-1) وتأهله الى دور الثمانية من المسابقة الآسيوية.

علق باستخدام فيسبوك

تعليقات