المالكي يوافق على طلب استقالة وزير التجارة

99 views0

  

وافق رئيس الوزراء، نوري المالكي، الاثنين، على استقالة وزير التجارة في حكومته، عبد الفلاح السوداني، بعد اتهامه بالتورط في "جرائم فساد"، قادته إلى الرد على استجوابات عدد من نواب البرلمان.

وذكر بيان صدر عن مكتب المالكي أن رئيس الحكومة وافق على الاستقالة التي تقدم بها السوداني في 14 أيار الجاري، مشيراً إلى أن رئيس الوزراء "أجل الموافقة على الاستقالة، حرصاً منه على أن يمارس مجلس النواب دوره الرقابي، في إطار الدستور والقانون."

ومثل وزير التجارة "المستقيل"، الذي ينتمي لحزب "الدعوة الإسلامية – تنظيم العراق"، أمام البرلمان يومي 16 و17 الجاري، للرد على استجوابات حول شبهات تتعلق بالفساد والمحاباة، حيث أقر السوداني بوجود بعض المخالفات في وزارته، إلا أنه نفى تروطه شخصياً في مثل تلك المخالفات.

وبعد يومين من الاستجوابات، حول عدد من الصفقات دارت حولها شبهات فساد، من بينها استيراد سلع غذائية اتضح عدم صلاحيتها، دعا رئيس لجنة النزاهة بمجلس النواب، الشيخ صباح الساعدي، الحكومة إلى التحفظ على وزير التجارة، وعدم السماح له بمغادرة العراق.

كما ذكر الساعدي، في تصريحات نقلتها وسائل إعلام عراقية لاحقاً، أن أكثر من مائة نائب من أعضاء البرلمان وقعوا على مذكرة لطلب سحب الثقة من وزير التجارة، مشيراً إلى أن غالبية النواب لم يقتنعوا بالردود التي قدمها السوداني أمام اللجنة، واصفاً إياها بأنها "أدانت الوزير أكثر مما برأته."*

علق باستخدام فيسبوك

تعليقات