كاظم يطلق صرخة غزة

113 views0

يعكف الفنان العراقي كاظم الساهر حاليا على الانتهاء من تسجيل أغنية تضامنية مع الشعب الفلسطينى، تحمل عنوان "صباح غزة"، وسيجري تصويرها قريبا تمهيدا لعرضها على جميع القنوات الفضائية.

يأتي ذلك في الوقت الذي شارك فيه الفنان اللبناني راغب علامة في سيمفونية الأغنيات الوطنية المتضامنة مع غزة، بأغنية "مين الإرهابي"، التي جاءت من منطلق تأثره بما وقع من أحداث مأساوية، فقتل هذا العدد من الأطفال والشيوخ لا تقوم به إلا قوى إرهابية.

ودفعت مأساة غزة، المطرب اللبناني وليد توفيق إلى العودة للساحة الفنية بقوة من خلال أغنية "فكوا الحصار" التي سجلها في أقل من 48 ساعة من بدء العدوان، والأغنية من ألحانه وكلمات الشاعر نزار فرنسيس، بحسب صحيفة الرياض السعودية.

وإذا كان وليد توفيق قد سجل عمله الأخير بسرعة قياسية، لمواكبة الأحداث الدامية، فإن المغني المصري الشاب تامر حسني قام بالانتهاء من أغنية خاصة بالشعب الفلسطيني بعنوان "كلنا واحد"، وأهداها للعديد من القنوات الفضائية بلا مقابل مادي، وذلك مشاركة منه في نصرة الشعب الفلسطيني في محنته.

أما الفنان المصري الشعبي شعبان عبد الرحيم فأعرب عن تضامنه مع الشعب الفلسطيني، وبسخريته المعروفة تجاه العدو قدم أغنية جديدة، يقول مطلعها "يا عالم حد يلحق.. يا عالم حد يحوش" التي كتب كلماتها الشاعر إسلام خليل، الذي يقف خلف جميع أعمال شعبان عبد الرحيم المثيرة للجدل.

يا غزة لا تبكي

ورغم المعاناة الكبيرة التي يعيشها العراق، إلا أن الفنانين العراقيين لم يكونوا أقل تفاعلا مع ما يحدث في غزة، فقدم الفنان ماجد المهندس أغنية بعنوان "يا غزة لا تبكين"، من كلمات فائق حسن، وغناء وألحان ماجد المهندس، كما عبر فنان عراقي آخر هو وليد الشامي بصوته وألحانه من خلال أغنية جديدة تضامنية مع أهل غزة.

كما سجل الفنان راشد الماجد موقفا سريعا تجاه الأزمة وقدم أغنية بعنوان "يا غزة"، فيما قدم اللبناني طوني قطان أغنية "راح ترجع فلسطين"، إضافة إلى أوبريت "أكيد في بكره" قدمته الفلسطينية ماجي يوسف مع نادر مطيع، ويحيى صويص، وغزل شعشاعة.

أما الفنان اللبناني مرسيل خليفة، الذي جند صوته ومسيقاه من أجل القضية الفلسطينية منذ بداية مشواره الفني وحتى الآن، فقد أهدى لها في حفلته الأخيرة في دمشق، والتي تزامنت مع بداية العدوان على غزة، وهو يعتمر الكوفية الفلسطينية، أغنية "نحن نحب الحياة".

علق باستخدام فيسبوك

تعليقات