الهاشمي يدعو مجلس بغداد إلى تحمل مسؤولياته

19 views0

  

دعا نائب رئيس الجمهورية طارق الهاشمي مجلس محافظة بغداد، إلى تحمل مسؤوليته، للارتقاء بالواقع الحياتي لأهالي بغداد،بينا أن ذلك يتطلب العمل بروح الفريق الواحد بعيدا عن الانتماءات واستثمار الطاقات والمهنية العالية بمواجهة المشاكل.

قال نائب رئيس الجمهورية طارق الهاشمي، إن الارتقاء بالواقع الحياتي لأهالي بغداد هو التحدي الأكبر الذي يواجه مجلسها المحلي اليوم، مبينا أن ذلك يتطلب العمل بروح الفريق الواحد بعيدا عن الانتماءات واستثمار الطاقات والمهنية العالية بمواجهة المشاكل، بحسب بيان لمكتبه.

وجاء في البيان لمكتبه، أن نائب رئيس الجمهورية طارق الهاشمي "استقبل بمكتبه محافظ بغداد د.صلاح عبد الرزاق ورئيس مجلس المحافظة كامل الزيدي فضلا عن نائبي المحافظ ونائب رئيس المجلس، وقدم لهم التهاني والتبريكات بمناسبة نيلهم ثقة الشعب وثقة اخوانهم في المجلس متمنيا لهم التوفيق والنجاح في مهمتهم كي تستعيد بغداد عافيتها وألقها الذي عرفت به".

وقال الهاشمي بحسب البيان إن "أمامكم مهمة صعبة تتمثل في تحسين ظروف المواطن وتعويضه عن فرص التنمية والتقدم"، منوها إلى أن "التحدي الأكبر اليوم هو كيف نصنع حياة أفضل لأهالي بغداد وهو ما يتطلب منكم العمل بروح الفريق الواحد بعيدا عن الانتماءات القومية والمذهبية"، كما أورد البيان.

وتابع "لا بد من استثمار جميع الطاقات وحث الخطى وتعميق المهنية العالية واعتماد الأسس العلمية لمواجهة المشاكل التي تعترض العمل"، واردف أن "التحديات التي تواجهنا اليوم تحديات ضخمة وأنا أضع جميع الإمكانيات المتاحة في مكتبي أو في مجلس الرئاسة لتقديم الدعم الممكن لضمان نجاح مسيرتكم"، بحسب البيان.

إلى ذلك جاء في البيان أن محافظ بغداد استعرض خلال اللقاء "خطط المحافظة المقبلة وآليات العمل التي ستتبع للارتقاء بمستوى الخدمات المقدمة للمواطن"، كما قدم رئيس المجلس المحلي "شرحا لرؤية مجلس المحافظة عن كيفية متابعة المشاريع الإستراتيجية المقرة سابقا والعمل على معالجة سريعة وآنية للمشاكل الحالية بالإضافة إلى التحديات التي تواجه عمل المجلس لاسيما ما يتعلق بقلة التخصصيات المالية".

وذكر البيان ان الهاشمي "دعا إلى الاستفادة من مجال الاستثمار خاصة وأن العراق اليوم يمثل فرصة واعدة لرجال الأعمال والمستثمرين العرب والأجانب".*

علق باستخدام فيسبوك

تعليقات