السينمائي (قاسم حول) ينتهي من تصوير فيلم المغني بالبصرة

41 views0

  انتهى السينمائي العراقي المعروف قاسم حول، من تصوير فيلم )المغني) الذي كتبه وأخرجه بنفسه.

 والفلم منتج من قبل  التلفزيون الفرنسي، حسب ما قاله المدير الفني للفيلم  كاظم حسين، “حيث انتهى تصوير الفيلم الذي تدور أحداثه حول ديكتاتور يحتفل بعيد ميلاده في قصره، وبسبب تأخر وصول المغني للحفل، تقع ملابسات كثيرة، يجسدها الفيلم ليكشف عن فانتازيا غرائبية لشخصية الديكتاتور“.

وأضاف حسين “شارك في تمثيل الفيلم العديد من الفنانين العراقيين، أغلبهم من مدينة البصرة”.

  فضلا عن تمثيل المخرج قاسم حول دورا بطول دقيقتين في الفيلم“، لافتا إلى أن “العمل في فيلم المغني يعتبر تجربة رائدة وجديدة للسينما العراقية وأثبت وجود كفاءات عالية المستوى في العراق وفي مدينة البصرة“.

ونوه إلى أنه ساعد في الإخراج السينمائي والمسرحي العراقي صبري سالم والمسرحي راشد حسين والإعلامية إنعام الجصاص.

وذكر أن أغاني الفيلم والتوزيع الموسيقي هما للفنان العراقي بشار العزاوي المقيم في ألمانيا.

 من جانبه قال المخرج المسرحي صبري سالم “بأن فيلم المغني هو خطوة متميزة في مسار السينما العراقية، وهو لا يتعرض (الفيلم) إلى شخصية ديكتاتورية بالذات، ولكنه يعكس مواصفات عدد من الشخصيات الدكتاتورية في المنطقة وما تعمله من كوارث على المستوى الإنساني”. 

وأوضح أنه “ستتم العمليات الفنية كلها في فرنسا، وسيعرض على شاشات السينما في العالم ويتوقع أن يقدم إلى أحد المهرجانات السينمائية الدولية قبل أن ينقل إلى صالات السينما“.

وكانت المشاهد الأولى للفلم قد بدأت في يوم الثلاثاء(8/4) في القصور الرئاسية في مدينة البصرة.

وقال المخرج قاسم حول في تصريح سابق أن الفيلم  يتحدث عن الديكتاتورية في كل زمان، وأن فريق العمل يسعى لإنجاح هذا العمل أملا في تأسيس سينما عراقية بعد أن طالها الإهمال لفترة طويلة.

وأضاف أن الفلم  يصور بخبرات تصويرية فرنسية ودعم من قناة RT الفرنسية وأن التحضيرات للفيلم بدأت قبل ثلاثة أشهر.

وقاسم (حول) مخرج سينمائي وكاتب وهو من مواليد البصرة عام 1940، يقيم في هولندا، تخرج من معهد الفنون الجميلة عام 1964، أسس شركة أفلام اليوم التي أصدرت مجلة سينمائية تحمل عنوان (السينما اليوم) تسلم رئاسة تحريرها عام 1967، أسس وعدد من أصدقائه الفنانين فرقة مسرحية هي ( فرقة مسرح اليوم).

غادر إلى لبنان وأنتخب رئيسا لرابطة الكتاب والصحفيين والفنانين الديمقراطيين العراقيين، وهو أحد مؤسسي تيار السينما العربية البديلة الذي تأسس في دمشق عام 1970، وأحد مؤسسي إتحاد السينمائيين التسجيليين العرب، وعضو الأمانة العامة واللجنة التنفيذية للإتحاد.

صدرت له كتب عن السينما ومجموعات قصصية ومسرحيات وقصص سينمائية، وكتبت عنه الكثير من الدراسات في كتب عراقية وعربية وألمانية، وقدمت عن أعماله المسرحية والسينمائية العديد من الأطروحات في معاهد السينما والجامعات.

 

 

 

 

 

علق باستخدام فيسبوك

تعليقات