افتتاح معرض للفنان ثامر داود في مدينة نيويورك

78 views0

افتتح يوم السبت 7 آذار 2009  في الولايات المتحدة الأمريكية المعرض الشخصي السادس للفنان العراقي ثامر داود السوداني في مدينة نيويورك سيتي وقد ضم المعرض 47 عمل فني بين رسم وسلك سكرين تحت عنوان الفسيفساء العراقية وقد  حضر الافتتاح حشد من الجمهور والفنانين ووسائل الإعلام وعدد كبير من الجالية العراقية والعربية في أمريكا ويستمر المعرض لغاية 28 آذار 2009.

 وحين نلج في عالم الفنان ثامر داود، فالأسئلة تتفتح مثل عيون محدقة عن المعاني المبجلة الكامنة في لوحاته وتخطيطاته وتصاميمه فالهم الكبير لدى الفنان يكمن في ابتكار ذاته وتقديمها على شكل تلاوين موسيقية مسوغة بالفهم لتاريخ الفن العام ومؤيدة بطائفة إحساسه المرهف وحدسه المتقن.

ولقد كانت منجزات الفنان في بغداد تمثل حصيلة رائعة من اللوحات الزيتية والتخطيطية والكرافيكية،

 وبعد هجرته من العراق إلى الولايات المتحدة الأمريكية، لقد عرف ثامر بثقافته الرصينة وإحساسه المرهف بمعاني وجوده كما إن حرصه الشديد على الفن مبعث اعتزاز وفخر لنا جميعا فالفنان لا يفوت على نفسه فرصة القبض على الأفكار الخلاقة وذلك بمزاولة فن الرسم يوميا وبلا انقطاع ويحق عليه قول شيللر :(يتجسد أمامك الفنان حتى وان قضم إظفاره ).

علق باستخدام فيسبوك

تعليقات