ممارسة اليوكا أنجح من الحمية في خفض الوزن

137 views0

   قال باحثون إن ممارسة المرأة لرياضة اليوغا تساعدها على خفض وزنها أكثر من الحمية الغذائية الصارمة.

وبحسب الدراسة التي استغرق إعدادها نحو عامين تبين أن ممارسة النساء لرياضة اليوغا، والتي تتخللها فترات تأمل واسترخاء، تخفض حدة التوتر عند المرأة وتصد شهيتها لتناول المأكولات التي تحتوي على سعرات حرارية عالية أو دهنية أو سكرية.

وذكرت صحيفة الدايلي مايل أن فريقاً طبياً من جامعة أوتاغا النيوزلندية قسّم 225 من النساء البدينات إلى ثلاث مجموعات حيث طلب من الأولى ممارسة اليوغا والتأمل والاسترخاء والثانية اتباع نظام حمية غذائية صارمة بالإضافة لممارسة التمارين الرياضية والثالثة تلقت معلومات حول خفض الوزن عبر البريد.

وتبين للباحثين أنه في حين أن أوزان المجموعات الثلاث لم يزد خلال تلك الفترة لكنهم لاحظوا أن المجموعة الأولى، أي التي مارست اليوغا والتأمل والاسترخاء انخفض وزنها حوالي 2,5 خلال تلك الفترة.

وقالت الدكتورة كارولين هاورث التي أعدت الدراسة "إن العوارض الصحية والنفسية للمجموعة الأولى تحسنت خلال هذه الفترة"،مشيرة إلى أن" تقنيات الاسترخاء جزء أساسي من برنامج تغيير أسلوب الحياة"، مشيرة إلى أنه "لدى النساء أدوات مهمة لتخفيف التوتر والسيطرة على عواطفهن ويساعدهن على عدم تناول مأكولات غير صحية".

ورأت هاورث أنه من الأفضل للنساء الراغبات بالتخلص من أوزانهن الزائدة "الانعتاق من الحمية الغذائية التي يتبعنها منذ فترة طويلة" والبحث عن بدائل أخرى مفيدة للجسم والنفس مثل اليوغا والاسترخاء والتأمل.

علق باستخدام فيسبوك

تعليقات