(القراءة) وسيلة جديدة لانقاص الوزن

102 views0

 وسيلة جديدة للتخلص من بدانة الأطفال 

توصلت دراسة طبية حديثة إلى أن قراءة الأطفال ذوي الوزن الزائد لقصص تحمل معاني الرشاقة والصحة واللياقة يمكن أن تساعد في إنقاص وزنهم، في إشارة إلى التأثير الإيجابي للقراءة في مساعدة الفتيات الصغيرات على فقدان بضعة كيلوجرامات.
وقام فريق من الباحثين بجامعة "ديوك" الأمريكية بإجراء بحث على بعض الفتيات اللواتي يقرأن قصصا وكتبا تتعلق باللياقة والصحة البدنية، فوجدن أنهن يحاولن السيطرة على أوزانهن مقارنة بغيرهن.
وجاءت الدراسة بعدما أكدت الإحصائيات الرسمية إصابة 16% من الأطفال الأمريكيين بزيادة الوزن، وهي نسبة تمثل حالة وبائية، الأمر الذي دفع الباحثين للبحث عن طرق علاج مقبولة لحل المشكلة.
وفتحت نتائج الدراسة الحديثة الباب لمزيد من البحث حول أهمية التدريب السلوكي من خلال القراءة لإنقاص الوزن لدى الأطفال الذين يعانون من البدانة.  

بدانة الأطفال 

بالإضافة إلى المشاكل الصحية التي تتفاقم نتيجة لزيادة الوزن، تؤثر البدانة على الحالة النفسية للطفل، عندما يشعر بمعاملة مختلفة عن غيره من أقرانه ذوي الجسم الرشيق، مما يسبب له عقدة نفسية تزداد بسماع تعليقات ساخرة على شكل جسمه ووزنه الزائد، والاستهزاء الذي قد يتعرض له، الأمر الذي يؤثر بطبيعة الحال على تكوين شخصيته.
ويقع على عاتق الأمهات العبء الأكبر في الاهتمام بالنظام الغذائي للأطفال، حيث ينصح خبراء التغذية الأم بضرورة التعرف على نوعية الأغذية التي قد تؤذي طفلها، وتحاول أن تمنعه من تناولها، كما يجب أن تحرص على عدم تعويد الطفل على تناول الوجبات السريعة التي تؤدي إلى مخاطر صحية وزيادة كبيرة في وزنه.
وتعتبر السمنة لدى الأطفال مشكلة تتفاقم كل يوم في كل دول العالم، ففي بريطانيا يعاني طفل من كل خمسة أطفال من زيادة الوزن، مما يزيد من مخاوف إصابتهم بأمراض القلب والجلطات عند بلوغهم

مبادئ أساسية 

المبدأ الأساسي في العلاج الغذائي هو أن تكون مدخلات الطاقة أقل من مخرجاتها، وإذا استمر المريض على هذا المبدأ فإن هذا يؤدي إلى خفض كمية الدهون في الجسم، وبالتالي إنقاص الوزن.
والمعروف أن السمنة هي زيادة وزن الجسم عن الحد الطبيعي بسبب تراكم الدهون، وتعرف بأنها زيادة وزن الشخص بنسبة تفوق 30% من الوزن المثالي، والذي ينتج عنه تراكم الدهون في الجسم بسبب زيادة الخلايا الدهنية.
وفي الأحوال الطبيعية يحتوي جسم الإنسان على 30 إلى 35 بليون خلية دهنية، يزيد حجمها عند زيادة الوزن، ومع استمرار الزيادة تتكون خلايا دهنية جديدة، وهذه الخلايا الجديدة يصعب على الجسم التخلص منها فيما بعد، فيجد صعوبة في إنقاص الوزن بعد الزيادة الكبيرة

أسلوب الحياة 

تأتي "القراءة" التي أشارت إليها الدراسة الأمريكية مؤخرا لتضاف إلى طرق ما يسمى بـ"العلاج السلوكي" للسمنة، وهي أحدث أساليب علاج مرض السمنة التي تعتمد على تقييم الدافع والهدف الأساسي لإنقاص الوزن، وهو ما يظهر من تأثير قراءة الموضوعات الخاصة بالرشاقة والصحة في تكوين دافع داخلي لدى الطفل لاتخاذ قرار إيجابي نحو تخفيض الوزن.
ويعتمد برنامج العلاج السلوكي على نظرية التعليم، والمعروف علميا أن 10 % من السلوك الإنساني موروث و90 % من السلوكيات سواء كانت سليمة أو خاطئة تكتسب عن طريق التعليم، وبرنامج العلاج السلوكي هو إعادة تعليم المريض قواعد الغذاء السليم بطريقة ترتاح لها نفسه، وبالتالي يتحول الدافع إلى قرار وشيئا فشيئا يصبح أسلوب حياة لدى الشخص يمارسه باقتناع وفاعلية

 

علق باستخدام فيسبوك

تعليقات