قتلى في الحلة واعتقالات لقادة الصحوة في ديالى

42 views0

استشهاد 15شخصا وأصيب 40 آخرون بجروح في هجوم مسلح  في مدينة الحلة جنوب بغداد وغارة امنية عراقية لاعتقال لاحد قادة الصحوة في ديالى.
قال مصدر في شرطة محافظة بابل "هاجم مسلحون مجهولون عشيرتي العوسان والعوجان في المنطقة الفاصله بين مدينتي الرمادي وجرف الصخر (80 كيلومتراً شمال غرب مدينة الحلة)"، ما أدى الى اندلاع اشتباكات واسعه بين الجانبين اسفرت عن استشهاد 15 شخصا واصابة40 اخرين.
وبين المصدرأن الاشتباكات استمرت نحو ثلاث ساعات استنفرت على اثرها الاجهزة الامنية والصحوات ورجال العشائر لوضع حد لها ومنع انتشارها.
ولم يذكر المصدراسباب اندلاع الاشتباكات أو هوية المهاجمين مكتفيا بوصفها بأنها نزاع عشائري.
اعتقالات
في سياق اخر،  داهمت قوات الأمن العراقية منزل احد الزعماء الاقليميين لوحدات مجالس الصحوة اليوم الثلاثاء في واقعة من شأنها اثارة التوترات في وقت تتولى فيه الحكومة في بغداد برنامج إدارة هذه الوحدات من الجيش الأمريكي.
وقال الملا شهاب الصافي زعيم  مجلس الصحوة في محافظة ديالى شمالي بغداد لرويترز إن القوات أغارت على منزله قبل الفجر واعتقلت شقيقه ووالده في بلدة بهريز جنوبي بعقوبة عاصمة المحافظة.
وقال الصافي انهم يعتقلون الزعماء منذ فترة وان الحكومة تتراجع عن وعودها.
وتابع الصافي ان القوات الحكومية أغارت كذلك على منزل المتحدث الاقليمي باسم مجالس الصحوة ليث صالح وضربته قبل ان تعتقله.
 

علق باستخدام فيسبوك

تعليقات