دراسة تبرئ الهواتف النقالة من التسبب بالسرطان

162 views0

 

لا يوجد أي رابط بين استخدام الهواتف النقالة وبعض المشاكل الصحية، بحسب ما أثبتت دراسة استمرت أحد عشر عاماً، حيث كشفت أنه لا يوجد أي دليل على أن التعرض لمحطات التقوية الخاصة بالهواتف النقالة أثناء الحمل يرفع خطر الإصابة بسرطان الدم عند الأطفال.

وبحسب تقرير نشرته صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، اليوم، فإن برنامج اتصالات الهواتف النقالة والأبحاث الصحية البريطاني قد أخذ على عاتقه البحث في أي أخطار محتملة قد تنتج عن استخدام تكنولوجيا الهواتف النقالة.

ونقلت الصحيفة عن البروفيسور، ديفيد كوجون، رئيس البرنامج، قوله إن البحث قد اكتمل ووصل لنتيجة أنه لا يوجد أي أخطار صحية من الموجات المنبعثة من محطات التقوية، مؤكداً أن الأبحاث أكدت على سلامة أنظمة التقنيات الحديثة.

يذكر أن تكلفة البحث الذي قام به البرنامج قد وصلت 13.6 مليون جنيه إسترليني، بتمويل من الحكومة البريطانية وهيئة الاتصالات. وقد أثبت البحث أن تقنيات الهواتف النقالة والواي فاي Wi-Fi لا تسبب مرض السرطان ولا تمثل أي خطر على الصحة العامة.

يذكر أن منظمة الصحة العالمية كانت قد حذرت مستخدمي الهواتف النقالة في 2011 من أن الإكثار من استخدام هواتفهم قد يؤدي لمرض السرطان، ورجحت المنظمة استخدام التقنيات الحديثة التي تغني عن الإمساك بجهاز الهاتف النقال، وذلك للتقليل من التعرض للانبعاثات الإشعاعية. وقد صدر التحذير بعد أن أعلنت دراسة بحثية عن أن استخدام الهاتف النقال لمدة نصف ساعة يومياً قد يزيد من خطر الإطابة بأورام المخ بنسبة 40%.

علق باستخدام فيسبوك

تعليقات