وزارة التربية: تدمج بعض الكتب المنهجية لتخفيف النفقات المالية !

102 views0

قراءة

وزارة التربية: تدمج العناوين المنهجية المتشابهة بكتاب واحد !

تتجه وزارة التربية الى دمج بعض الكتب المنهجية لتخفيف النفقات المالية المصروفة سنويا على طبع الكتب المنهجية مؤكدة شمول مدارس التعليم العام والتعليم المهني بهذه الخطوة.
مدير الاعلام التربوي بالوزارة ابراهيم سبتي بين ف، ان الوزارة تتجه الى تقليص عدد الكتب المنهجية واختزال المواد المتشابهة في كتاب ممنهج واحد، مشيرا الى انه تم المضي بدمج منهجي التربية والاسلامية والقرآن الكريم لبعض المراحل الدراسية الابتدائية والثانوية.
واكد ان الوزارة تسعى الى تجاوز الازمة المالية التي اثرت بشكل كبير في عمل جميع مؤسسات الدولة بما فيها المؤسسات التعليمية التابعة للتربية، مبينا انه تم تشكيل لجنة من الخبراء والمختصين بمجال التعليم لجعل تجربة دمج المناهج الدراسية المتشابهة لبعض العناوين ناجحة مع تقليص عدد المواضيع لكل مادة تدمج بهدف التخفيف من وزن الحقيبة المدرسية.
ولفت سبتي الى ان الوزارة عملت على ايقاف عدد من المشاريع غير الضرورية، داعيا الحكومة لمنح وزارته درجات وظيفية لتعيين المعلمين والمدرسين لكون وزارة المالية لم تخصص درجات وظيفية للعامين الماضي والحالي برغم وجود شواغر في بعض الاختصاصات لبعض المدارس ببغداد والمحافظات مما انعكس سلبا على واقع التعليم.
في الشأن نفسه، ذكر مصدر مسؤول في مديرية المناهج الدراسية بالوزارة ان مديريته تعتزم ادخال كتاب (الاسرة والبيئة والصحة) للتدريس خلال العام الدراسي المقبل (2016 ــ 2017)، موضحا ان المنهج يعلم التلاميذ كيفية التعامل اجتماعيا و اهم المعلومات الصحية ونظافة البيئة المدرسية والعامة.
واشار الى ان المنهاج هو شبيه بما كانت تحويه مادة التربية الاسرية التي كان يقتصر تدريسها على الطالبات فقط، مشيرا الى ان ما يميز منهاج كتاب (الاسرة والصحة والبيئة) انه سيدرس لكلا الجنسين من التلاميذ والطلبة، كونه يهدف الى تحقيق الترابط الاسري والجوانب الصحية في مرحلة الابتدائية ليتم تعميمه في السنوات المقبلة على مراحل المتوسطة والاعدادية بالتتابع.
من جانبه، افاد مدير التعليم المهني بالوزارة المهندس نايف ثامر ، بان مديريته مقبلة على توحيد مناهج الفرع الصناعي للصف الثاني المهني، مفصحا عن عقد ندوات عدة بهذا الشأن، مؤكدا ان دمج المناهج المهنية يصب في خدمة الطالب المهني لتخفيف اعباء المواد الدراسية الموسعة عنه من خلال توحيدها.

علق باستخدام فيسبوك

تعليقات